ندوة علمية دولية افتراضية ثانية عن الزراعة الدقيقة والمستدامة واثرها في صحة التربة

قسم علوم التربة والموارد المائية وبالتعاون مع جامعة مولبورن / استراليا ووزارة الزراعة العراقية يقيم ندوة علمية دولية افتراضية ثانية عن الزراعة الدقيقة والمستدامة واثرها في صحة التربة

في فعالية دولية هي الثانية من نوعها في قسم علوم التربة والموارد المائية وبالرغم من الظرف الراهن الذي يمر به عراقنا الحبيب للحد من جائحة فايروس كورونا ، نظم قسم علوم التربة والموارد المائية كلية علوم الهندسة الزراعية بالتعاون مع قسم علوم التربة والبيئة في كلية علوم البيطرية والزراعية بجامعة مولبورن / استراليا ووزارة الزراعة العراقية ندوته العلمية الدولية الافتراضية الثانية تحت عنوان ” الزراعة الدقيقة والمستدامة واثرها في صحة التربة ” ويعتبر هذا الانجاز العلمي الرابع لقسم علوم التربة والموارد المائية على المنصة الافتراضية. يعد قسم علوم التربة والموارد المائية واحداً من الاقسام الرائدة والاساسية في المجالات الزراعية وركز القسم منذ تأسيسه على كيفية بناء الكوادر العلمية الكفوءة المزودة باساسيات العلوم الحديثة والمتطورة في مجالات التربة والمياه وعلاقتها بالنبات التي تؤمن الاستخدام الامثل لتلك الموارد وكيفية الحفاظ عليها من التدهور المرافق للاستخدام غير السليم والمحافظة عليها من النضوب.
عقدت الندوة برعاية الاستاذ الدكتور عماد حسين الحسيني رئيس جامعة بغداد وباشراف الاستاذ المساعد الدكتور نصير سلمان كاظم عميد كلية علوم الهندسة الزراعية والاستاذ الدكتورة الاء صالح عاتي رئيس قسم علوم التربة والموارد المائية  عبر الانترنيت من خلال منصة Google Meetبمشاركة نخبة من الأكاديميين والباحثين المختصين في المجال من خارج العراق ومن المحافظات العراقية واساتذة القسم والكلية .
وقد القيت في الندوة عدة محاضرات اختصت في صلب الموضوع وجوهره حيث القى الدكتور Alexis Pang ( خبير وعضو هيئة تدريسية / جامعة ملبورن / استراليا ) محاضرة (مقدمة عن عمله البحثي ، الزراعة الدقيقة من اجل الاستدامة ، اثر نمذجة التغيرات المناخية الاقليمية في الانظمة الزراعية) والمحاضرة الثانية للدكتور احمد حسين تالي (معاون مدير عام دائرة البحوث الزراعية / جمهورية العراق) تحت عنوان (تقييم صحة التربة).
واشاد الحضور بالجهود الكبيرة المبذولة من قبل رئاسة القسم وفريق العمل المشرف على الندوة والمتمثلة برئاسة الاستاذ الدكتورة آلاء صالح عاتي والقائمين على تنظيم الندوة الدولية الافتراضية وإعدادهم لها خير إعداد وتنسيق وهم كل من الاستاذ المساعد الدكتور قصي عبدالرزاق وهيب والاستاذ المساعد فراس وعدالله احمد والمدرس المساعد مازن فاضل خضير والتي تنم عن شعورهم الكبير بالمسؤولية تجاه انجاح النشاط العلمي الالكتروني الافتراضي ، وأهمية الإفادة من التحديات التي فرضتها أزمة فيروس كورونا والعمل كفريق واحد بين عمادة الكلية وجميع الكليات والمراكز البحثية لتعزيز الاعتماد على الوسائل التقنية الحديثة بما يسهم في إيجاد بيئة تعليمية مناسبة لمتطلبات العصر مع الحفاظ على مقومات الرصانة العلمية.