الإنتاج العضوي تحت ظروف البيئة المحمية

ضمن منهاج الدورة التي نظمها مركز التدريب والتاهيل/دائرة الارشاد والتدريب الزراعي بالتعاون مع قسم البستنة وهندسة الحدائق – كلية الزراعة جامعة بغداد لمنتسبي وزارة الزراعة بهدف الاطلاع على التطورات الحديثة في مجال الزراعة المحمية ، القى  م.د. نبيل جواد كاظم التدريسي في قسم البستنة وهندسة الحدائق محاضرة بعنوان الإنتاج العضوي تحت ظروف البيئة المحمية في قاعة الزيتون عرف فيها الزراعة العضوية بحسب المصادر بانها التقانة الزراعية القديمة الحديثة التطبيق باستخدام الأسس العلمية لإنتاج المحاصيل الزراعية بالطرائق الطبيعية الخالصة عن طريق تامين المغذيات التي يحتاجها النبات بالصورة المتوازنة بإضافة المواد العضوية لمستوى معين من التحلل يناسب ظروف التربة والمناخ والمحصول ،وهي بذلك سلسلة من الخطوات الرئيسة للتعامل مع كل ما هو قانوني من التعليمات والخطط لإنتاج محصول يحمل مواصفات وتعليمات الغذاء العضوي ،لذا فأنها احد أهم الأنظمة الزراعية التي تعيد الى البيئة توازنها وتؤمن الإنتاج الصحي المطلوب لتغذية الإنسان.

     وبين المحاضر اهدافا عدة لاتباع نظام الزراع العضوية اهمها:

إنتاج غذاء ذو قيمة وطعم جيد

تقليل او منع تلوث الحقول

العمل على زيادة خصوبة التربة

الابتعاد عن النباتات المعدلة وراثياً

دعم الفلاحين المنتجين للزراعة العضوية

تقليل تراكم المواد السامة في جسم الانسان وحماية الاطفال منذ بداية نموهم في رحم الام

تشجيع التباين البيولوجي

وختاما  ذكر المحاضر بعض قوانين الزراعة العضوية في بلدان عدة  والمواد المستخدمة في التسميد كمحسنات للتربة.